فاكهة الأساي أو شجرة الحياة كما يُطلق عليها في أمريكا الجنوبية هي فاكهةٌ تنمو في مناطق الغابات المطيرة بالأمازون في دولة البرازيل، وهي فاكهةٌ تطرح ثماراً صغيرة الحجم ومستديرة الشكل، وذات قيمةٍ غذائيةٍ عالية، وتتوفر على الأغلب باللون المحمر الأرجواني، ولهذه الفاكهة العديد من الفوائد، منها تلك التي يتم الحصول عليها من عصير فاكهة الأساي، والتي سوف نتحدث عنها في هذا المقال.

فوائد عصير فاكهة الأساي تزويد جسم الإنسان بالعديد من العناصر الغذائية والفيتامينات؛ منها فيتامينات أ، ب1، ب2، ب3، وفيتاميني ج، هـ، وعناصر الكالسيوم، والمغنيسيوم، والبوتاسيوم، والزنك. دعم الجهاز المناعي في الجسم. تنشيط الجسم، ومده بالطاقة والحيوية، ورفع كفاءته للمزيد من التحمل. تنشيط القدرة الجنسية لدى الرجل والمرأة. تسهيل عملية الهضم.

تخفيف الوزن، وحرق الدهون الضارة في الجسم؛ حيثُ تُحسن هذه الفاكهة عملية الأيض أو التمثيل الغذائي في الجسم، كما تتوفر في هذه الفاكهة الألياف، مما يعني خسارة الوزن بصورةٍ سريعةٍ وسهلة. مواجهة الخلايا السرطانية، وذلك بفضل المواد المضادة للأكسدة التي تحتويها فاكهة الأساي. علاج مرض الروماتيزم. تسكين الآلام بصورةٍ عامة،

 

حيثُ تمتلك ثمار فاكهة الأساي خاصية تسكين الأوجاع المختلفة. تقليل نسبة الكولسترول الضار في الدم، وبالتالي حماية القلب والأوعية الدموية من الإصابة بالعديد من الأمراض؛ مثل: تصلب الشرايين، والسكتات القلبية،

بالإضافة إلى دور فاكهة الأساي في خفض ضغط الدم المرتفع، ومنع حدوثه أيضاً، كونها تحتوي على الأحماض الدهنية الأساسية؛ مثل: أحماض اللينوليك والأوليك التي تضبط ضغط الدم، وتحول دون ارتفاعه بصورةٍ خطيرة. تأخير علامات الشيخوخة والتقدم في السن، إلى جانب معالجة مشاكل حب الشباب، وتعزيز صحة البشرة، وإشراقتها الطبيعية، بالإضافة إلى التخفيف من أثر الندوب، والتصبغات. تعزيز النظر، وحماية العين. تحقيق الاسترخاء، مما يُساعد الذين يُعانون من الأرق على النوم الهانئ والصحي. بناء العضلات.

دعم قدرة الإنسان على التركيز. تنشيط الدورة الدموية ورفع كفاءتها. تنظيف الجسم من السموم. فوائد عصير فاكهة الأساي للشعر تقوية الشعر من منبته، وتقليل خطر تساقط الشعر. المساعدة على نمو الشعر. دعم صحة فروة الرأس.

بعض الدراسات العلمية أثبتت بعض الدراسات العلمية أن فاكهة الأساي تحتوي على كمية جيدة من مضادات الأكسدة التي كان لها فعالية واضحة في القضاء على الخلا‌يا السرطانية بنسبة تجاوزت ثمانين بالمئة، مما قد يجعل هذه الفاكهة الأمازونية على جدول المصادر الطبيعية المحتمل دخولها في صنع عقاقير طبية فعالة بخصوص محاربة السرطان الذي يفتك سنوياً بملايين الأشخاص حول العالم.

القيمة الغذائية لفاكهة الأساي تحتوي هذه الفاكهة على مضادات الأكسدة بنسبة عالية جداً؛ ولهذا يسميها البعض الغذاء السوبر أو أقوى فاكهة في العالم، وتحتوي كذلك على زيوت أوميجا3، وأوميجا6، وأوميجا9، لذلك تدخل في صناعة المكملات الغذائية، كما تحتوي على فيتامينات عديدة، مثل: فيتامين أ، ب1، ب3، هـ، ج، ومعادن الكالسيوم، والمغنيسيوم، والبوتاسيوم، والزنك.

 

صورة ذات صلة

فوائد فاكهة الأساي تقوي مناعة الجسم. تزيد طاقة الجسم وتحمله. تعزز القوة الجنسية لدى الرجل والمرأة. تحسن عملية الهضم، وتخفف الوزن الزائد، وتحرق الدهون. تحارب الخلايا السرطانية في الجسم. “تخفف آلام وأوجاع الروماتيزم. تحارب الكولسترول الضار والخطر على صحة القلب. تحافظ على صحة البشرة وتقيها من علامات الشيخوخة. تقوي البصر. تحارب الاكتئاب. تفيد في الاسترخاء أثناء النوم. تبني العضلات. تتحسن الدورة الدموية في كافة أنحاء الجسم.

تنظف الجسم من السموم الضارة. تقوي التركيز العقلي في الدماغ. مضار فاكهة الأساي تضم هذه الفاكهة على العديد من الفوائد المهمة للجسم، ومع الترويج القوي لهذه الفاكهة رغم أنّه لم يثبت علمياً أنّها عالجت حالة مرضية بشكل كامل، بل ساعدت في حل مشكلة مرضية معينة، فما تقوم به العديد من المختبرات عبارة عن تجارب،

أي أن هذه الفاكهة ما زالت تحت الدراسة، وأما الآثار الجانبية من تناول الكبسولات أو العصير فإنها تخلو تماماً من أي آثار سلبية على صحة الإنسان، فمع الدراسات والتجارب لم يشكو أي أحد من أعراض أثناء تناول هذه الفاكهة، فهو مناسب لجميع الأعمار والفئات، ويعتبر المشروب الأول في أوروبا، فهذه الفاكهة آمنة على صحة الإنسان.